انا المسلم
الرجاء تسجيل الدخول (مع تحيات منتدى انا المسلم )

انا المسلم


 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول
منتدى أنا المسلم
دقات قلب المرء قائلة له إن العمر دقائق وثواني




http://emadghost.yoo7.com
بسم الله الرحمن الرحيم

تم يحمد الله إفتتاح قسم جديد خاص بأجهزة الريسيفر والدش والكروت والكامات

وأيضاً شفرات ART- SHoWTIME -وإيضاً الجزيرة الرياضية

وسوفت وير جميع إجهزة الريسيفر
      
بسم الله الرحمن الرحيم
أسرة منتدى أنا المسلم تهنئ السادة الأعضاء(مدرين -
مشرفين - أعضاء - زائرين) والأمة الإسلامة
بحلول عيد الفطر المبارك
 
 
 

شاطر | 
 

 شركة بلاكووتر الامنية تواجه تهماً من وزارة العدل الامريكية بتهمة قتل 17 عراقيا ببغداد

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عماد الامير
صاحب المنتدي ورئيس مجلس الادارة
صاحب المنتدي ورئيس مجلس الادارة
avatar

عدد الرسائل : 366
الاوسمة :
اعلام البلاد :
 . :
نقاط : 229
تاريخ التسجيل : 24/05/2008

مُساهمةموضوع: شركة بلاكووتر الامنية تواجه تهماً من وزارة العدل الامريكية بتهمة قتل 17 عراقيا ببغداد   السبت ديسمبر 06, 2008 10:26 am

شركة بلاكووتر الامنية تواجه تهماً من وزارة العدل الامريكية بتهمة قتل 17 عراقيا ببغداد






ينظر مسؤولون في وزارة العدل الامريكية في توجيه تهم ضد بلاكووتر بقتلها 17 مدنياً ببغداد بموجب قانون المخدرات الفيديرالي الذي ينص على الحكم بالسجن مدة ثلاثين عاما على استخدام بنادق رشاشة في جرائم عنف.

يشار الى ان بلاكووتر تواجه تهما بارتكابها مجزرة، الا ان مسؤولين حكوميين اشاروا الى احتمال عدم توافر الاطار القانوني المؤكد لمقاضاة متعاقدين امريكيين في العراق”.

وكان حراس من شركة بلاكووتر الامنية الخاصة يرافقون موكبا لدبلوماسيين امريكيين اطلقوا نيران بنادقهم في ساحة النسور ببغداد في ايلول/ سبتمبر الماضي على مدنيين ما ادى الى قتل 17 منهم، وادعت الشركة حينها انها كانت تحت تهديد، ما دعا الجانب الامريكي الى فتح تحقيق بالحادث، وذكرت تقارير صحفية ان العراقيين كانوا يجرون تحقيقاتهم الخاصة بهم.






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
شركة بلاكووتر الامنية تواجه تهماً من وزارة العدل الامريكية بتهمة قتل 17 عراقيا ببغداد
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
انا المسلم :: (`'·.¸ (`'·.¸* احوال البلاد * ¸.·'´) ¸.·'´) :: احوال العراق-
انتقل الى: